نقطة نظام : قانون التقاعد الموحد

عدد القراءات : 7328
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
نقطة نظام : قانون التقاعد الموحد

بقلم / فلاح السلطان ..يقال ، والعهدة على الراوي ، أن الحكومة قد استجابت لمطلب المتظاهرين لإلغاء الرواتب التقاعدية الخيالية لأعضاء مجلس النواب ، وهو مطلب منطقي وشرعي وضروري . وجاءت هذه الاستجابة عندما أقر مجلس الوزراء مؤخرا مسودة قانون جديد يراعي حقوق الموظفين جميعا بالتساوي وبدون أية فوارق وامتيازات إبتداءا من رئيس الجمهورية نزولا لأصغر موظف . وفي حالة تشريع هذه القانون من قبل مجلس النواب ، ويأخذ طريقه إلى التنفيذ تكون العدالة قد تحققت بالفعل إلى حد ما في بلد ربما تكون العدالة فيه قد تضررت في الكثير من الأحيان . ولكن ... يمكن تثبيت بعض الملاحظات المهمة هنا : 

1- عدم شمول المخصصات التي يتقاضاها الموظف أثناء خدمته الوظيفية في معادلة احتساب الراتب التقاعدي . معنى ذلك أن يتم التغاضي عن امتيازات عديدة مثلا الشهادة والتخصص والخبرة المهنية والمستوى العلمي لعناوين وظيفية عديدة مثلا أستاذة الجامعات والأطباء والمهندسين والقضاة والمدرسين والمعلمين .. الخ من العناوين المهنية التي بنيت على أكتافهم كل متطلبات الرقي والتطور في المجتمع . فهل من العدالة أن يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون ؟؟  

2- لقد ألغت مسودة قانون التقاعد الموحد نصوصا مهمة لجملة من القوانين التي صدرت بعد نيسان 2003 ، خصوصا فيما يتعلق بالامتيازات الفلكية للمشمولين بها ، ولكن ثمة نصوص قانونية وردت في قوانين خاصة مثل قانون الخدمة الجامعية وقانون القضاة المشمولة بالإلغاء أيضا هي موجودة منذ عشرات السنين ، وهي قوانين تتعلق بشريحة مهمة في المجتمع لا يمكن أن ينظر لها بعين (الحسد) ونقول بأن استحقاقاتهم التقاعدية عالية ويجب إلغائها . 

3-  قانون الخدمة الجامعية هو قانون ينظم مهام واستحقاقات أساتذة الجامعات وموظفي الخدمة الجامعية ، وهو قانون صادر منذ عام 1976 ، وقد جرت عليه عدة تعديلات خلال العقود المنصرمة ، كان أخرها نقض التعديل الثاني للقانون في آذار 2013 من قبل المحكمة الاتحادية . وتمت بعد ذلك أعادته إلى مجلس النواب ، وتمت قراءته مرتين ولكن لم يصوت عليه لحد الآن بسبب ظهور مسودة قانون التقاعد الموحد في مجلس الوزراء . الغريب في الأمر لم نلحظ اعتراضا لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي على إلغاء النص القانوني المتعلق بحقوق الأساتذة التقاعدية لدى طرحه للنقاش في مجلس الوزراء ، وهي الجهة المعنية بالمطلق بمسألة إعداد مشاريع القوانين الخاصة بالتعليم العالي في العراق .  

نستنتج من ذلك إن مسودة قانون التقاعد الموحد أبقت على امتيازات رئاستي الجمهورية والوزراء ، وألغت ما يتعلق بامتيازات رئاسة مجلس النواب وأعضائه .. وقد تكون اللعبة سياسية هنا ، تعزف على وتر التسقيط السياسي بين ممثلي الكتل البرلمانية في مجلس النواب والحكومة .. ولكن لماذا ضربت عرض الحائط مستحقات حملة الشهادات العليا والكوادر العلمية والمهنية المتخصصة .      إن مطالب الشعب كانت واضحة جدا بهذا الصدد ، لكنها جوبهت بعملية واضحة لخلط الأوراق ، وانتقائية سياسية مقصودة ، وربما صممت المسودة لكي ترفض من قبل مجلس النواب لكي يقال بأن الجهة الفلانية تتماشى مع مطلب الجماهير في حين ترفضها جهات أخرى .

 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
الأكثر قراءة
مقتل العشرات من داعش بضربات جوية شمال تكريت
الولايات المتحدة: تكليف ستيورات جونز سفيراً جديداً في العراق
فليح يقود عملية عسكرية لفك الحصار عن 400 ضابط وجندي شمال الفلوجة
بابل تعلن قرب تحرير جرف الصخر
سياسيون : زيارة بارزاني لبغداد الاسبوع المقبل ستكون ناجحة
نجيب تنفي الغاء الدرجات الوظيفية ضمن موازنة 2014
اتحاد القوى يتراجع عن ترشيح الجابري
عمليات بغداد تعلن مقتل 76 "ارهابيا" بعملية امنية جنوبي بغداد
القانون : نرفض التدخل الاجنبي في العراق
الاحرار : التظاهرات رفض قاطع لاي وجود اجنبي في العراق
باحثون : استفتاء اسكتلندا رسالة مهمة لكردستان العراق
منتخب الرونك الوطني يفقد فرصة التأهل المباشر بدورة الالعاب الاسيوية
التحالف الوطني : ترشيح العامري والربيعي والبولاني والجلبي لتولي الداخلية
استشهاد واصابة تسعة اشخاص بأنفجار ناسفة شمال بغداد
التحالف الكردستاني :لا نمانع على اي مرشح يقدم لشغل حقيبتي الدفاع والداخلية
ترشيح رياض غريب لمنصب وزير الداخلية
مصادر نيابية : اوباما قد يزور العراق
اقتتصادي : التغير في عملة الـ10 الاف اجراء فني لمنع التزوير ونطمح لازالة الاصفار
في اطار صفقة سياسية .. تصفية قضية الهاشمي وانهاء ملفات الجنابي والنجيفي والدايني العيساوي
معصوم يبحث مع سفراء اوربا أهمية تعزيز المساعي الحقيقية للمصالحة الوطنية في مواجهة الارهاب
مقتل /70/ ارهابيا من "داعش" في الموصل
هادي العامري في رسالة لرئيس الوزراء : حقيبة الداخلية من استحقاق البدريين وليست منة من احد
بدر: نريد الداخلية من اجل العراق ولكن المجاملات السياسية اهم من امنه
زعيم التيار الصدري يهدد بمهاجة القوات الامريكية في حال عودتها للاراضي العراقية
هروب الشخصية الاكثر جدلا بحادثة سبايكرعلي الفريجي لخارج العراق
المانيا تعلن وصول مستشارين عسكريين الى اربيل لتدريب البيشمركة
مشعان : المطلك اراد ازاحتي من من عضوية البرلمان لكشفي اسماء المتورطين في سبايكر
الجبوري يكشف عن هويات ثلاثة مشتركين بمجزرة سبايكر
الغارديان: السعودية والإمارات تزعمان ان تدمير"داعش"بالعراق سيقوي إيران وحلفائها!
محلل سياسي يحذر من التحالف الاميركي الخليجي لانه يستهدف العراق
ترشيح رياض غريب لمنصب وزير الداخلية
علي الموسوي مديرا عاما بوزارة الخارجية
مصدر مطلع يكشف :جابر الجابري الاقرب لتولي حقيبة الداخلية
مصادر نيابية : اوباما قد يزور العراق
تحالف القوى : وزارة الدفاع من حصتنا وخالد العبيدي مرشحها وحصلنا على12 حقيبة وزارية
اقتتصادي : التغير في عملة الـ10 الاف اجراء فني لمنع التزوير ونطمح لازالة الاصفار
الحسناوي: اعلان تشكيلة حكومة العبادي يوم غد الاثنين
واشنطن تتدخل في حكومة العبادي وتشهر البطاقة الحمراء بوجه مرشَّحَي وزارة الدفاع
بن حلي : لجنة وزارية عربية تتوجه إلى العراق فور تشكيل الحكومة الجديدة
بايدن: الولايات المتحدة مستعدة لتقسيم العراق فيدراليا
كاتب سعودي : العبادي لايختلف عن المالكي في موقفه من السعودية والخليج
في اطار صفقة سياسية .. تصفية قضية الهاشمي وانهاء ملفات الجنابي والنجيفي والدايني العيساوي
مصادر عسكرية: طلائع قوات العمليات الخاصة تدخل الموصل
معصوم يبحث مع سفراء اوربا أهمية تعزيز المساعي الحقيقية للمصالحة الوطنية في مواجهة الارهاب
الخزعلي ينفي تورط "عصائب اهل الحق" بمجزرة جامع بن عمير في ديالى