العراقية: قانون الاحوال "الجعفري" يعزز تسلط رجال الدين على المجتمع

عدد القراءات : 1076
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
العراقية: قانون الاحوال "الجعفري" يعزز تسلط رجال الدين على المجتمع

بغداد/المصدر نيوز/.. أكدت المتحدث باسم القائمة العراقية ميسون الدملوجي، الأحد، عدم دستورية مشروع قانون الأحوال الشخصية الجعفري والذي تبناه وزير العدل حسن الشمري، مشيرة الى ان هذا القانون يعزز تسلط رجال الدين على المجتمع، موضحة ان هذا القانون يتعارض مع نص المادة الثانية من الدستور.

وكان وزير العدل حسن الشمري أعلن شهر تشرين الاول عن إنجاز مسودتي مشروع قانون الأحوال الشخصية الجعفري، ومشروع قانون القضاء الشرعي الجعفري العراقي، وفقا لفقة الشعية الامامية الاثني عشرية.

وقالت الدملوجي في بيان صحفي تلقت وكالة /المصدر نيوز/ نسخة منه ، إنه "لا يمكن عزل مبادرة وزير العدل بتقديم مشروع قانون الأحوال الشخصية الجعفري عن الصراع السياسي القائم واستراتيجيات ورؤى بناء الدولة العراقية بعد عام 2003"، مشيرة الى أن "العراق الذي عانى من الحروب والاستبداد لعدة عقود، دخل بعد الاحتلال في صراع جديد على الهويات الفرعية المذهبية والقومية بعد أن تراجعت الكثير من القوى السياسية عن الهوية الوطنية الجامعة، وقدمت نفسها وتنافست في الانتخابات على أساس التمثيل الجهوي". 

واضافت أن "هذا القانون يعارض المادة الثانية من الدستور التي تنص على عدم جواز تشريع قانون يتعارض مع مبادئ الديمقراطية"، لافته الى ان "أبرز تداعيات إصدار مثل هذا القانون هو تعزيز تسلط رجال الدين على المجتمع وولوجهم في التفاصيل الأسرية من خلال حالات الزواج والطلاق والإرث وغيرها، أمام تراجع دور القضاة الذين يتم تأهيلهم مدنياً ولسنوات طويلة على التعامل مع هذه الحالات"، مبينة ان "الدستور لا يبيح التمييز على أساس الجنس او الطائفة بين العراقيين".

 واوضحت الدملوجي أن "المادة 41 من الدستور التي تخص الأحوال الشخصية من المواد الهلامية والمختلف عليها في الدستور، وقد طالبت قوى سياسية عديدة بإلغائها بشكل كامل، أو تعديلها بما يسبب أقل ضرر".

واعتبرت النائب عن العراقية أن "المادة 41 تحمل من التناقض ما يلغيها، فالعراقيون أحرار بالالتزام بأحوالهم الشخصية، وينظم ذلك بقانون"، متسائلة "ما دام العراقيون أحراراً فما الذي يجيز إجبارهم على الالتزام بأي قانون".

وأكدت الدملوجي أنه "من الصعوبة أن ينجح مشروع القانون الذي تقدم به وزير العدل، سواء في مجلس الوزراء أو مجلس النواب"، لافتة الى أن "الكتل المختلفة أصبحت على وعي بخطورة هذا القانون على اللحمة الوطنية ومستقبل البلاد". 

وتابعت أنه "برلمان اقليم كردستان العراق أقر قانون الأحوال الشخصية العراقي النافذ بعد إجراء تعديلات تزيد من حقوق المرأة وتعزز دورها، مما يجعل موقف التحالف الكردستاني واضحاً في هذه القضية الحساسة، أما العراقية فقد رفضت إلغاء قانون الأحوال الشخصية النافذ منذ اليوم الأول، ومهما بلغت الخلافات بينها فانها تجتمع في الدفاع عن القانون النافذ". انتهى/19 

 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
الأكثر قراءة
اصابة مدنيين بانفجار عبوة ناسفة شمالي بغداد
الربيعي يهدد الأميركيين بالطرد إذا استهدفوا الحشد الشعبي
مقتل 7 قناصي من ارهابي "داعش" في تكريت
مقتل 15 من ارهابي "داعش" وتدمير معملا لصناعة المتفجرات غرب الموصل
تظاهرات في صلاح الدين تندد بالتدخل الدولي في معركة تكريت
العبادي يحذر من التدخل الاجنبي في شؤون اليمن
اجراءات امنية مشددة على طريق بعقوبة – المقدادية
الزاملي يتهم الولايات المتحدة بقيادة مخطط لإحياء التنظيمات الارهابية في المنطقة
محلل سياسي: اسرائيل تنوي دخول المنطقة واسيا عبر كردستان
مقتل ارهابي وضبط عدد من الصواريخ والأسلحة المختلفة والقبض على مطلوبين في بغداد
القوات الامنية والحشد الشعبي يسيطران على منطقة ستراتيجية في تكريت
نائب :البرلمان يدعم قرار الحكومة باعتبار جرائم داعش ابادة
حمادي يُنهـي رحلته العلاجية في قطـر
القبانجي: ضروة توحيد الرؤى والوقوف صفا واحدا ضمن خطط مدروسة
الشباب والرياضة توزع منحة شهر واحد للرواد
الكردستاني:الاتفاق النفطي بين بغداد واربيل ماضٍ ولا وجود لاي خلافات بشانها
قطر تفاوض الحكومة لفتح ممر لخروج مقاتلي «داعش الأجانب» من تكريت
"داعش" يعتقل نحو 100 شاب في الموصل لإشعالهم نار نوروز
هجوم تكريت يشعل حرب العقدة الخليجية باليمن
وزير النفط: صندوق النقد الدولي انصاع لرغبتنا ببقاء الدعم الحكومي للمنتجات النفطية
الخزعلي من صلاح الدين : لا هدنة ولا تفاوض مع داعش وسندفنهم في تكريت
الحشد الشعبي: في تكريت 400 ارهابي بينهم مرتزقة امريكان موظفون في شركات امنية
واشنطن تعلن تقديم دعم مخابراتي ضد داعش في تكريت
ارتفاع اسعار الذهب مسجلة اعلى مستوى لها في اسبوعين
سفير العراق لدى واشنطن: تعليق عمليات تكريت له بُعد انساني
المطلك نائب البغدادي ام العبادي؟
قطر عندما تفاوض عن داعش
الشمري: العمليات العسكرية في تكريت تاخرت بسبب المدنيين
العبادي واوباما يلتقيان منتصف الشهر المقبل في واشنطن
الشركة الكويتية للتنظيف تباشر أعمالها في البصرة
الكردستاني:الاتفاق النفطي بين بغداد واربيل ماضٍ ولا وجود لاي خلافات بشانها
محللون : قيام الحشد الشعبي بعملية تكريت اشعل الخلاف بين العبادي والعبيدي!!..( تقرير موسع)
مظهر صالح: النظام المصرفي بحاجة الى تعديل
نشيروان مصطفى مفاوضا جديدا لبغداد من قبل الاقليم
حدود كردستان الجديدة تفضحها التايمز
القوات الامنية تتوسع في مركز تكريت وانهيار في صفوف داعش
قطر تفاوض الحكومة لفتح ممر لخروج مقاتلي «داعش الأجانب» من تكريت
استشهاد قائد في المقاومة الاسلامية عصائب اهل الحق شمال سامراء
الاعرجي يصف علاوي بـ"الحلقة السيئة" في جسد العملية السياسية
مسلحون يقتحمون نادياً ترفيهياً في الكرادة وسط بغداد
المالية النيابية: اجراءات ايقاف مزاد العملة فاشلة
العامري : 250 مدرعة امريكية رفضت واشنطن تسليمها لنا لتحرير تكريت
شرطة بابل تضبط سيارة مفخخة شمال بابل
القوات الامنية تستعد لتحرير الفلوجة من قبضة "داعش"
بالصور.. انتصارات الحشد الشعبي في تكريت