العراقية: قانون الاحوال "الجعفري" يعزز تسلط رجال الدين على المجتمع

عدد القراءات : 794
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
العراقية: قانون الاحوال "الجعفري" يعزز تسلط رجال الدين على المجتمع

بغداد/المصدر نيوز/.. أكدت المتحدث باسم القائمة العراقية ميسون الدملوجي، الأحد، عدم دستورية مشروع قانون الأحوال الشخصية الجعفري والذي تبناه وزير العدل حسن الشمري، مشيرة الى ان هذا القانون يعزز تسلط رجال الدين على المجتمع، موضحة ان هذا القانون يتعارض مع نص المادة الثانية من الدستور.

وكان وزير العدل حسن الشمري أعلن شهر تشرين الاول عن إنجاز مسودتي مشروع قانون الأحوال الشخصية الجعفري، ومشروع قانون القضاء الشرعي الجعفري العراقي، وفقا لفقة الشعية الامامية الاثني عشرية.

وقالت الدملوجي في بيان صحفي تلقت وكالة /المصدر نيوز/ نسخة منه ، إنه "لا يمكن عزل مبادرة وزير العدل بتقديم مشروع قانون الأحوال الشخصية الجعفري عن الصراع السياسي القائم واستراتيجيات ورؤى بناء الدولة العراقية بعد عام 2003"، مشيرة الى أن "العراق الذي عانى من الحروب والاستبداد لعدة عقود، دخل بعد الاحتلال في صراع جديد على الهويات الفرعية المذهبية والقومية بعد أن تراجعت الكثير من القوى السياسية عن الهوية الوطنية الجامعة، وقدمت نفسها وتنافست في الانتخابات على أساس التمثيل الجهوي". 

واضافت أن "هذا القانون يعارض المادة الثانية من الدستور التي تنص على عدم جواز تشريع قانون يتعارض مع مبادئ الديمقراطية"، لافته الى ان "أبرز تداعيات إصدار مثل هذا القانون هو تعزيز تسلط رجال الدين على المجتمع وولوجهم في التفاصيل الأسرية من خلال حالات الزواج والطلاق والإرث وغيرها، أمام تراجع دور القضاة الذين يتم تأهيلهم مدنياً ولسنوات طويلة على التعامل مع هذه الحالات"، مبينة ان "الدستور لا يبيح التمييز على أساس الجنس او الطائفة بين العراقيين".

 واوضحت الدملوجي أن "المادة 41 من الدستور التي تخص الأحوال الشخصية من المواد الهلامية والمختلف عليها في الدستور، وقد طالبت قوى سياسية عديدة بإلغائها بشكل كامل، أو تعديلها بما يسبب أقل ضرر".

واعتبرت النائب عن العراقية أن "المادة 41 تحمل من التناقض ما يلغيها، فالعراقيون أحرار بالالتزام بأحوالهم الشخصية، وينظم ذلك بقانون"، متسائلة "ما دام العراقيون أحراراً فما الذي يجيز إجبارهم على الالتزام بأي قانون".

وأكدت الدملوجي أنه "من الصعوبة أن ينجح مشروع القانون الذي تقدم به وزير العدل، سواء في مجلس الوزراء أو مجلس النواب"، لافتة الى أن "الكتل المختلفة أصبحت على وعي بخطورة هذا القانون على اللحمة الوطنية ومستقبل البلاد". 

وتابعت أنه "برلمان اقليم كردستان العراق أقر قانون الأحوال الشخصية العراقي النافذ بعد إجراء تعديلات تزيد من حقوق المرأة وتعزز دورها، مما يجعل موقف التحالف الكردستاني واضحاً في هذه القضية الحساسة، أما العراقية فقد رفضت إلغاء قانون الأحوال الشخصية النافذ منذ اليوم الأول، ومهما بلغت الخلافات بينها فانها تجتمع في الدفاع عن القانون النافذ". انتهى/19 

 

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
الأكثر قراءة
ألعبادي ليس سُنيا والمالكي لم يكن شِيعيا !
ناجي: قرارات العبادي كانت محل شبهة واثارة والجماهير تريد ان تعبر عن رايها في 30 ايلول
مقتل سبعة من "داعش" باشتباك غرب الموصل
الثوارالحوثيون ينذرون القيادات البعثية وضباط صدام بالرحيل عن اليمن
نصيف تطالب العبادي باتخاذ التدابير اللازمة بشان الجنود المحاصرين في الرمادي
مقتل اثنين من "داعش" بناسفة غرب الانبار
ضبط اربعة صاريج محملة بالنفط الخام متجه من كركوك الى الموصل
نائب عن القانون : مطالبة بعض الاطراف السياسية باجراء التحقيق مع المالكي جاءت لوجود خلافات شخصيه معه
عمليات بغداد: لم يصلنا طلب رسمي لتنظيم تظاهرات يوم غداً
الاستخبارات للمصدر نيوز :"داعش " تضلل طيران التحالف بالزي العسكري العراقي
الطيران الامريكي يقصف رتل لداعش في تكريت
العثور على سبع جثث غرب الانبار
طيران عسكري يقتل 45 من "داعش" شمال بابل
شبر:حظوظ المالكي باتت ضعيفة لرئاسة التحالف الوطني والحكيم الاوفر حظا
نائب عن الكردستاني:لن نصوت على الموازنة إذا كان فيها "عقاب للكرد"
الفياض يرحب بعدم معارضة الاقليم تصدير النفط عبر شركة سومو
اوباما: لن نرسل قوات برية الى العراق وسوريا
اليوم .. مبيعات البنك المركزي تنخفض الى 200 مليون دولار
القانون: العبادي تخطى شخصيات تمثل مرتكزات لدى حكومة المالكي
ألعبادي ليس سُنيا والمالكي لم يكن شِيعيا !
عمليات بغداد تعلن تدمير ثلاث سيارات محملة بـالإرهابيين جنوب مشروع الثرثار
بالونات "غوغل" لنشر الإنترنت في المناطق الفقيرة والنائية
ناجي: قرارات العبادي كانت محل شبهة واثارة والجماهير تريد ان تعبر عن رايها في 30 ايلول
مقتل 30 "داعش" بينهم اربعة قادة يحملون جنسيات عربية جنوب شرق الموصل
مقتل الصميدعي مسؤول "داعش" لمناطق شمال الفلوجة
يااهل العراق .. الساعة ب (312) ألف دولاروالحسابة بتحسب!!
المطلك يطالب واشنطن وحلفائها باستهداف فصائل المقاومة الإسلامية !!
قائد شرطة الانبار يعلن عن العثور مقبرتين لقتلى داعش غرب الرمادي
العراق يواجه كوريا الشمالية بنصف نهائي الدورة الاسيوية لكرة القدم
مقتل سبعة من "داعش" باشتباك غرب الموصل
مصادر نيابية : اوباما قد يزور العراق
الفياض يرحب بعدم معارضة الاقليم تصدير النفط عبر شركة سومو
ترشيح رياض غريب لمنصب وزير الداخلية
علي الموسوي مديرا عاما بوزارة الخارجية
مصدر مطلع يكشف :جابر الجابري الاقرب لتولي حقيبة الداخلية
مقتل /9/ دواعش بقصف جوي أمريكي غربي الانبار
تحالف القوى : وزارة الدفاع من حصتنا وخالد العبيدي مرشحها وحصلنا على12 حقيبة وزارية
مقتل 7 من "داعش" يسيستقلون زورقين في سد حديثة غرب الانبار
اقتتصادي : التغير في عملة الـ10 الاف اجراء فني لمنع التزوير ونطمح لازالة الاصفار
اوباما: لن نرسل قوات برية الى العراق وسوريا
الحسناوي: اعلان تشكيلة حكومة العبادي يوم غد الاثنين
بدر: نريد الداخلية من اجل العراق ولكن المجاملات السياسية اهم من امنه
واشنطن تتدخل في حكومة العبادي وتشهر البطاقة الحمراء بوجه مرشَّحَي وزارة الدفاع
اليوم .. مبيعات البنك المركزي تنخفض الى 200 مليون دولار
"داعش" يعدم الناشطة والحقوقية سميرة النعيمي وسط الموصل